بنت العم

موقع أيام نيوز

١٦٤ ١١٤٦ م زهرة الربيع حرام عليك يا ابوي اتجوز واحده 
ابوه ضړبو قلم قوي وقال پغضب..الي بتقول عليها كده دي بت اخوي...بت اخوي الي ماټ ووصاني عليها...وقال بدموع..وانا محفظتش الامانه..ولما ربنا اراد اني اشيلها تقولي لا...هتتجوزها ورجلك فوق رقبتك...وده اخر كلام عندي يا دياب
دياب ضم اديه پغضب مكتوم ونزل راسو وقال..امرك يا ابوي مدام رضيت على ولدك يتجوز واحده داس عليها الاف غيره براحتك...مش هعارضك...بالأذن
دياب لسه هيمشي ابوه قال ..بكره تعرف ان ده الاحسن ليك يا ولدي انا مههونش فيك الا لو كان لخير ليك
دياب مشي من غير ما يرد عليه وهو متنرفز وكان في الاوضه رايح جاي بعصبيه هيتجن...في الوقت ده دخل شاب في العشرينات وقال بسخريه...مبروك يا عريس...بيقولو هتتجوز...سمعنا سمع خير على عروستك
دياب بصلو پغضب وقال..عايز ايه يا ناصر مش فايقلك
ناصر قال باستفزاز..ابدا يا ولد عمي جيت اباركلك...بس قولي صح الي سمعتو...قال ان عروستك رقاصه ..انا مصدقتش الصراحه بقى دياب البكري يتجوز رقاصه..ده احنا افتكرنا انك هتتجوز واحده لسه بترضع علشان تربيها ومحدش يشوفها غيرك..تقوم تتجوزها رقاصه فتحاها على البحري...مكانش يومك يا ولد عمي



دياب بصلو پغضب وقال..شكلك نسيت ان الي عمال تلقح عليها دي تبقى بت عمك..ومن دمك يعني الي طايلها طايلك
ناصر ضحك وقال...كانت طيلاني بس دلوقتي طيلاك لحالك ..ماخلاص ليله وتبقى مرتك وعلى اسمك
بقلم..زهرة الربيع
ناصر قال كده وقرب منو وقال بهمس...صحيح...نسيت اقولك اسم الدلع بتاع عروستك..اسمها دلع...ده اسم الشهره...اصلي نسيت اقولك..انا ياما شوفتها بتدلع رقصها ڼار ..كنت اندلي مصر مخصوص علشان اشوفها
دياب مسكو من جلابيتو پغضب وناصر ضحك وقال..لا الجلابيه مكويه..كويتها علشان نستقبل العروسه...وبعدين انت زعلان ليه...ده انا بقولك شوفتها بترقص...هو انا لاسمح الله بيت معاها..على فكره كانت ليلتها بالغالي متفكرهاش رخيصه
دياب قال پغضب..انت كداب وواطي
ناصر قال باستهزاء...اوعى تقولي انك اټصدمت ..ما طول عمرها معروفه الرقاصه يعني شغل اخر الليل..وبعدين ابوك كمان كان يروح يشوفها وهيه بترقص قبل ما يعرف انها بت اخوه...على العموم اطمن...محدش في البلدد كلها يعرف الي تحت بدلة الرقص غير العبد لله...وانا مش فتان ...قال كده وطلع وهو بيضحك جامد


دياب كان واقف هيتجنن من الڠضب قعد وشد شعره لورا ودموعه هتنزل من كتر الحزن والڠضب
تحت كان ابوه بيحضر لاستقبال دلال بنت اخوه وعروسة ابنو وكان مبسوط جدا جات ست في اواخر الاربعين وقالت بحزن...كل حاجه جوه جاهزه يا عمده
جمال ابتسم وقال..لما بتقوليلي يا عمده وبتنادنيش باسمي بتبقى اكيد زعلانه يا روحيه
روحيه قالت...اقولك ايه بس يا جمال..ما انت عارف اني زعلانه..الواد قافل على نفسو وهيتجنن يا حبه عين امو...البت طلعت رقاصه يا جمال...رقاصه..انا عارفه انك قضيت عمرك تدور عليها وعذراك...بس البت طلعت رقاصه مينفعش نظلم الواد
بقلم...زهرة الربيع
جمال اتنهد وقال..يعني انو مزعلانش على كسرة نفسو ..ده ولدي يا روحيه..بس دي كمان وصيه اخوي..ودي الطريقه الوحيده الي نحافظ على البت بيها...الناس مهتسكتش غير لو عرفت انها بقت على زمة دياب ...وبعدين بقى انا متأكد ان البت دي نضيفه وشريفه ..دي بيمشي في عروقها ډم ابوها وامها الطيبين وحتى لو الظروف خلتها تشتغل الشغلانه دي..لاكن اكيد هيه نضيفه وهاديه ومتطلعش منها العيبه و
جمال كان هيكمل بس سمع صوت واحده بتزعق وتقول بردح ...انت بتعاكس مين يا عرة الرجاله...يا عيل برياله....ياصفيحه زباله...يالي ابوك حرامي وامك نشااااااااااله
جمال جري بره على الصوت ودياب كمان شد عبايتو وطلع جري واتفاجأو ببنت زي القمر لابسه لبس مكشوف جدا وميكب تقيل وماسكه ناصر من جلبيتو وقالعه الشبشب وممرمطاه قدام كل الرجاله
دياب جري عليهم وقال پغضب...بس بس..انتي مين يا بت انتي وعايزه ايه
البنت قالت پغضب وردح..بت اما تبتك ماتتكلم عدل انت التاني...وبعدين ده بيت عمي...انت الي مين يا دلعادي
روحيه ضړبت على صدرها وقالت بصړاخ ..بيت عمك...يامراااااااري
دياب بصلها من فوق لتحت بزهول من لبسها وكلامها وبيبص لقى الرجاله كلها متجمعه وبيبصولها وووووو
١٦٤ ١١٤٦ م زهرة الربيع دياب بصلها من فوق لتحت بزهول من لبسها وكلامها وبيبص لقى الرجاله كلها متجمعه وبيبصولها وحاول يهدى وقلع عبايتو وحطها عليها بسرعه وشدها على البيت بالعافيه
اول ما دخلو البيت